رياضات أخرى

حصيلة المشاركة المغربية في اليوم الرابع عشر من أولمبياد طوكيو

أخفق العداء المغربي عبد اللطيف صديقي، في بلوغ نهائي سباق 1500 م، بعدما احتل المركز الثامن ضمن التصفية الثانية التي تعد الأسرع في تاريخ الأولمبياد.

وجاء العداء المغربي في المركز الثامن محققا رقما شخصيا جديدا بلغ 3:33:59، في وقت حطم الكيني كيسبونغ صاحب المركز الأول، الرقم الأولمبي محققا زمنا بلغ 3:31:65.

في وقت احتلت لاعبة الغولف المغربية مها الحديوي، المركز 49 مكرر في اليوم الثاني من المنافسات بمعدل +3 ضربات فوق المعدل، لكنها بالمقابل حققت ضربة مميزة “Ace” في الحفرة 7 التي تبعد بـ161 متر، خيث لقيت أشادت المواقع العالمية المتخصصة في لعبة الغولف.

يشار إلى أن سفيان البقالي، كان قد أهدى المغرب ميداليته الأولى في أولمبياد طوكيو، بعد فاز بذهبية سباق 3000 متر موانع يوم الاثنين الماضي.


زر الذهاب إلى الأعلى