الجمهور

السلطات الأمنية توقف 20 مشجعا بعد أحداث خريبكة

تمكنت المصالح الأمنية بخريبكة، ليلة أمس الأربعاء، من توقيف عشرين شخصا، من بينهم خمسة قاصرين، وذلك بعد ضبطهم متلبسين باقتراف أفعال إجرامية تتنوع بين اقتحام أرضية الملعب، فضلا عن التراشق بالحجارة وإلحاق خسائر مادية بممتلكات عامة وخاصة، عقب مباراة كرة القدم التي جمعت بين فريقي أولمبيك خريبكة والوداد البيضاوي.

وقد أسفرت أعمال الشغب التي أعقبت هذه المباراة عن تسجيل خسائر في الممتلكات العامة والخاصة، تمثلت في إلحاق أضرار مادية بعشر سيارات خاصة بالأمن الوطني، علاوة على حافلتين للنقل العمومي وإحدى عشرة سيارة خفيفة في ملك الخواص، دون أن يتم تسجيل أية خسائر أو إصابات بشرية.

وقد تم بالاحتفاظ بالمشتبه فيهم الراشدين تحت الحراسة النظرية، فيما تم الاحتفاظ بالقاصرين تحت المراقبة، رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك من أجل تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهم.

وكانت مدينة خريبكة، قد عاشت أمس الأربعاء، رعبا حقيقيا بعدما قام بعض المحسوبين على الجمهور الأولمبيك المحلي، بالقيام بأعمال تخريبية، عقب هزيمة فريقهم برباعية نظيفة أمام الوداد الرياضي.

يشار إلى أن المباراة التي كانت قد جمعت الطرفين مساء أمس، عرفت كذلك اجتياحا لبعض الجماهير لأرضية الملعب بعد تسجيل الوداد الهدف الثالث، إحتجاجا منها على أداء فريقها في تلك المباراة.

 

فيديو-شاهد لحظة هجوم جماهير أولمبيك خريبكة على لاعبيها في مباراة الوداد


الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق