الجمهور

ركود الصفحات الرسمية للوداد يُثير استياء الأنصار

يستمر ركود الصفحات الرسمية لنادي الوداد الرياضي، في إثارة استياء الأنصار الذين عادوا لانتقاد شح المعلومات الخاصة بفريقهم وجديد استعداداتهم للبطولة الوطنية.

وعبرت  جماهير الوداد عن استيائها من عزوف القائمين على الحسابات الاجتماعية الخاصة بالفريق على مشاركة الأخبار وآخر استعدادات النادي وصور وفيديوهات الحصص التدريبية، خاصة وأن الفريق دخل معسكرا إعداديا في أكادير والأنصار يرغبون في متابعة الأجواء التي يمر فيها التربص ومعاينة كل ما يهم كمحبين ومساندين للنادي.

وتابعت الجماهير التي اتخذت “الفايسبوك” منبرا للتعبير عن سخطهم واستيائهم، أن بعض الصفحات المناصرة هي من تتولى نقل أخبار الفريق ونشر صور تدريبات، مؤكدين أنه وجب على الخلية المكلفة بحسابات النادي الاجتماعية مراجعة نفسها وإيصال المعلومة التي هي حق للمناصر.

وأشارت الجماهير الغاضبة، إلى التناقض بين تعامل الوداد مع الحسابات الاجتماعية ومقارنة بباقي الأندية العربية والأجنبية، مشيرين إلى أن جميع الأندية تلبي حاجيات الأنصار من معلومات وأخبار تخصم فريقهم، عكس الوداد الذي يعد أحد أكبر وأعرق الأندية وأقلهم تفاعلا مع جماهيرهم.


الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق